عقد مجلس إدارة كلية هشام حجاوي التكنولوجية اجتماعه الثاني وذلك يوم السبت الموافق 16/11/2019، بحضور دولة الأستاذ الدكتور رامي الحمد الله، رئيس مجلس إدارة كلية هشام حجاوي التكنولوجية، وأعضاء مجلس الإدارة ممثلة بالأستاذ الدكتور ماهر النتشة، رئيس جامعة النجاح الوطنية، والمهندس عارف الحسيني، والمهندس جهاد الدريدي، والسيد أيمن حجاوي، والدكتور ماهر خماش، عميد كلية هشام حجاوي التكنولوجية.

وبدوره افتتح دولة الأستاذ الدكتور رامي الحمد لله الجلسة مؤكداً على أن كلية هشام حجاوي التكنولوجية أحد اهم الكليات على مستوى الوطن في مجال التعليم التقني والمهني، والتي بدورها تعمل وبشكلٍ دائم على مواكبة أحدث التطورات الحاصلة على التكنولوجيا في العالم، وتقوم بضخ الخريجين بشكلٍ مستمر الى سوق العمل الفلسطيني، والذي هو بحاجة ماسة الى خريجين مؤهلين قادرين على تلبية احتياجات سوق العمل المحلي والإقليمي.

IMG 0220

من جانبه قدم الدكتور الخماش عرضاً شاملاً لأهم الانجازات التي حققتها الكلية في الفترة السابقة، حيث تظهر زيادة مضطردة في أعداد الطلبة الملتحقين بالكلية نظراً لحاجة سوق العمل الى هذا النوع من التعليم وندرة الخريجين في هذا المجال، بالإضافة الى نسبة البطالة التي لا تكاد تذكر بين خريجي التعليم التقني والمهني.

وفي نفس السياق قدم السيد الحجاوي عرضاً عن آخر التطورات الحاصلة على وسائل التعليم الحديثة والتطورات التكنولوجية في هذا المجال.

بدوره أكد الأستاذ الدكتور النتشة على ضرورة التوجه نحو التعليم التقني والمهني من خلال فتح تخصصات جديدة تواكب احتياجات سوق العمل المتزايدة.

وفي نهاية الجلسة أكد المجلس على أهمية الإرتقاء بالتعليم التقني والمهني والذي له مستقبلٌ واسعٌ في فلسطين، كما أكد المجلس على ضرورة تطوير التخصصات التقنية في الكلية، وتوسعة البنية التحتية بما يتلائم ويتناسب مع احتياجات الكلية في كافة المجالات.